مسيحو العراق .. معاناة صامتة

  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of content_handler_field::element_type() should be compatible with views_handler_field::element_type($none_supported = false, $default_empty = false, $inline = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/cck/includes/views/handlers/content_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_query::options_submit() should be compatible with views_plugin::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_query.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_row::options_validate() should be compatible with views_plugin::options_validate(&$form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_row.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field_user::init() should be compatible with views_handler_field::init(&$view, $options) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/modules/user/views_handler_field_user.inc on line 0.

مسيحو العراق .. معاناة صامتة

الأب رفعت بدر
2012/11/27

وتستمر الحكاية، أية واحدة؟ خروج العراقيين من الشرق، تبعاً لما قالوا انه بناء الديمقراطية والدولة الحديثة في العراق. وكأن الديمقراطية تستورد من الخارج مع أطنان الأرز والمعكرونة وغيرها... وكأنها كذلك ليست نتاج "تربية وتثقيف" تحتاج – قبل أن تجتاح – الى سنوات قد تمتد الى قرون... وقبل ان يكون الشعب مهيئاً للسير في دربها الشيّق والشاق...

هكذا حكاية بلد ... العراق

وهكذا حكاية عائلة تختزل معانات الشعب هنالك. وقد رحلت كما رحل العديدون مثلها، لا بل قد اجبرت على الخروج بعد معركة "ام المعارك" والديمقراطية المغلفة بصيغة صنع في أميركا made in USA.

وائل كوتا شاب في مقتبل العمر – وهو اليوم أربعة عشر ربيعاً، كان على مدار السنوات الخمس الماضية مواظباً مع والديه واشقائه على حضور صلوات الاحد وعلى خدمة الهيكل في كنيسة دي لا سال في الاردن، لم يكن يتعلم طوال الفترة السابقة سوى بعض دروس في بعض مدراس خاصة، لكنه يتمتع بشخصية متزنة تحب العراق - كما أحب الاردن، بلده الثاني، وتحب الله وتتعبد له بحكم ارث طويل وحضور مسيحي عربي زاهر في العراق وكان بغزارة انتاجه الفكري والروحي من اجود الجماعات المسيحية الواعية لايمانها والأمينة لمجتمعها ولكنيستها وتعاليمها، وأيضاً بانفتاحها ومحبتها – الصادقة – نحو الاخر – الديني، اي نحو المسلم الشريك بالحضارة وبالألم والمعاناة. ولكنّ ضريبة "الديمقراطية" جعلت بعض افراد وفئات من هذا الشريك تتحول الى كبريت – فتحرق وتهجر وتجبر على جعل العراق ولاية دينية لطرف دون الاخر. هذا ما حصل في كنيسة سيدة النجاة التي كان وائل يخدم فيها الهيكل ويتعبد في محرابها.

وقبل ايام يأتي وائل ويقول بعينين دامعتين، تمتزج فيهما دمعة فرح مع دمعة حزن، فرح لانه سيخط لنفسه مستقبلاً جديداً في السفر – أي الهجرة – الى بلاد اميركا ذاتها التي حلت ضيفة ثقيلة الدم على بلده، ونهبت خيراته، وهجرت سكانه الاصليين، لكنه مجبر على الفرح في هذه الظروف، لانه يعتبر ان الحلم حق شرعي له ولإخوته الصغار، وهو يحلم بإكمال دراسته وتعليمه، لا ان يبقى هنا – لا هو معلق ولا هو مطلق – كما يُقال. لكن الدمعة في عيني وائل وفي عيني كل افراد العائلة هي كذلك دمعة وفاء لأردن الخير النبيل الذي احتضنه واحتضن اهله، كما احتضن على مدار عقدين من الزمن، عشرات الالوف من ابناء وطنه الغالي – العراق، وهي دمعة حزن على فراق اصدقاء له اردنيين وعراقيين... جمعته الايام معهم هنا في عمّان عاصمة الوفاق والاتفاق.

ودّعت وائل بكلمات تشجيع، كما ودعت عديدين قبله.... لكنّ هذه المعاناة الصامتة لشعب العراق الأصيل وللمسيحيين فيه، تقول بأنّ الهجرة قد اكلت الاخضر واليابس، ولمّا كان "الحبل على الجرار" والعديد من العائلات ما زالت تنتظر دورها على بوابات سفارات الغرب للخروج من الشرق... فإنّ ما نقوم به وتقوم به منظمات عالمية من حوارات ومؤتمرات حول مسيحي الشرق هو باطل ولم يعد يجدي نفعاً. فما نفع ان نناقش الحضور المسيحي في الشرق، وهو ينسحب تدريجياً من بلد كالعراق، ومن فلسطين ومن سائر بلدان الشرق. مؤلم هذا الواقع... مؤلم وداع وائل وعائلته – مؤلم انه مستمر... ومؤلم ان العالم يتفرج ويكتفي ببعض مؤتمرات هنا وهناك.

وائل اليوم في أميركا... يبدأ مع عائلته حياة جديدة، يبدأ من نقطة الصفر...

ونحن منهمكون في التنظير حول مسيحيي الشرق...

سلام لك يا وائل وسلام لأهلك الطيبين...

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

1 - شكرا يا ابونا الغالي

Wed, 12/26/2012 - 06:03

موضوع جميل جدا ومؤثر واشكر الاب رفعت بدر على الكلام الجميل لاخي ولعائلتي ولبلدي وفعلا هذا هو الاردن واهل الاردن النشامى الذي احتضننا سنتان يارب احفض بلدي العراق وبلدي الثاني الاردن والشرق الاوسط اجمع امين يارب

2 - usa

Wed, 12/26/2012 - 00:57

الى الأب العزيز رفعت بدر
انت ايها الأب العزيز الغالي الذي زرعت في حب الله والوطن وحب الكنيسة والتعلق بها
انا كثير كثير اسف لأن الأنترنت كان مقطون عندي ولم استطع ان اكتب الرد على هذا المقال الرائع والمؤثر
عندما قرأت هذا المقال انهلات الدموع من عيني ايها الأب العزيد لفراقك الذي سبب لي الما كثير وجرحا عميقا
كنت انت يا ابتي العزيز ابي الروحي الذي يزرع في تعاليم الكتاب المقدس
اتشرف بك وبمعرفتك وبمعرفة اهل الأردن الأعزاء الذي احتضنوني لمدة طال الأنتضار فيها ولكني عشت اجمل ايام حياتي في ذلك البلد الذي اصلي دائما ان يعم السلام فيه وبكل الشرق الأوسط
ابتي رفعت هذه شهادة افتخر واعتز بها طوال عمري وسوف انشرها لك اقاربي الذي تعلقوا بك ايضا

3 - لا تحزنوا أنتـم أبنـاء الحيـاة

Thu, 11/29/2012 - 01:25

قال السيد المسيح تبارك أسمه القدوس : " أنا هو القيامة والحياة من آمن بي ولو مات فســـيحيا، وكل من كان حياً وآمن بي فلن يموت إلى الأبد " (يوحنا 11: 25، 26)...وقال : " الحق الحق أقول لكم إنه تأتي ساعة يسمع فيها جميع الذين في القبور صوته فيخرج الذين فعلوا الصالحات إلى قيامة الحياة والذين عملوا السيئات إلى قيامة الدينونة " (يوحنا 5: 28، 29)...

4 - الحيـاة والخلـود للأحيــاء...والتـراب والحجارة نصيب الأمـوات

Thu, 11/29/2012 - 01:14

الشرق الأوسط مهد المسيحية ـ أرض المسـيح الحـي ـ تحول لجحيم مظلم وسـاكنيه كلهم أموات ... قرون طويلة والشيطان يجول في شرقنا ملتمسا ليفترس أتباع المسيح ,مستخدما أكاذيبه وتلفيقاته ولويه للحقائق بأباطيله الشيطانية,وكل هذا ليسلب ويغتصب وينهب ممتلكات وبيوت وأوطان الأنسان المسيحي ابن الشرق الأصيل ..ونراه يرسم ويخطط ويتأمر مع هذا وذاك ,ويتلاقى ويصادق ناس وجماعات ومن نفس فصيلته الفاقدة ضمائرها لأشباع شهواتهم وجشعهم وطمعهم معا وعلى حساب سحق حقوق الأخر المسكين المسالم ,لا بل نرى الشيطان وكل أجناده معه يطوفون حدودا و بحورا وبلدان بعيدة باحثين عن نفوس كشكلهم القبيح ,نفوس ضعيفة لا تحب ألا ذاتها ومن على صورتها البشعة ليجعلوهم أواني يصبون فيهم جامات شـرورهم وأرهابهم وسمومهم وحقدهم وخبثهم وشيطنتهم ,وبواسطتهم ومن خلالهم يصلوا لمأربهم وأهدافهم التسلطية ويقضوا على الأخضر واليابس, وكل مكان يحطون فيها أقدامهم القذرة يسلبون منها الروح قبل الجسد...الشيطان يرتعب ويخاف من الله ولهذا نراه يقتل ويذبح ويسفك دماء المسيحيين لأنه يرى فيهم الله...الظلمة لا تطيق النور لأنها تكشف وتعري بشاعته وقبحه.. يقول المسيح ديان العالمين:" وها أنا آتي ســـريعاً وأجرتي معي لأجازي كل واحد كما يكون عمله " (رؤيا 22: 12)..ويقول للمؤمنين برسالته ألالهيـة الخلاصية الحبية : " تعالوا يا مباركي أبي رثوا الملكوت المعد لكم منذ تأسيس العالم " وللخطاة يقول : " أذهبوا عني يا ملاعين إلى النار المعدة لإبليس وملائكته " ويمضي الأشرار إلى عذاب أبدي والأبرار إلى حياة أبدية.

5 - كلنا في الهم شرق

Tue, 11/27/2012 - 23:49

نعم استقبلنا العراقيين ضيوف أعزاء، والأن نودعهم أهل،أحباء بل أجزاء منّا نشقى بشقائهم ونحزن لحزنهم ونفرح لفرحهم.من حقك يا وائل أن تحلم،من حقك أن تسعى وتهاجر لتحقيق حلمك.دع الحزن والشقاء جانباً،وامضي بقوة الى المستقبل يا ولدي،وأتمناه لك زاهراً،مشرقاً مضيئاً.

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء