كفكف دمعة قريبك وابدأ صفحة جديدة

  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of content_handler_field::element_type() should be compatible with views_handler_field::element_type($none_supported = false, $default_empty = false, $inline = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/cck/includes/views/handlers/content_handler_field.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_query::options_submit() should be compatible with views_plugin::options_submit($form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_query.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_plugin_row::options_validate() should be compatible with views_plugin::options_validate(&$form, &$form_state) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_row.inc on line 0.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field_user::init() should be compatible with views_handler_field::init(&$view, $options) in /home/abounaor/public_html/sites/all/modules/views/modules/user/views_handler_field_user.inc on line 0.
راهبة القلبين الأقدسين ريما نصري، المفقودة في سوريا

كفكف دمعة قريبك وابدأ صفحة جديدة

الأب رفعت بدر
2013/01/25

ليندا، سيّدة عراقية وجدت، مثل مئات الألوف، نفسها بين أحضان الأردن، كعهده بإيواء كل مَن تضيق به السبل، عربياً كان أم غير ذلك، لكنها تبكي بحرقات، بدل حرقة واحدة، ولا تدري على ماذا تبكي أعلى العراق، أم على والدها الذي فارق الحياة قبل أشهر قليلة، أم على زوجها الذي أتته المنية على أيدي مجهولين ورموا أشلاءه بعدما قطعّوا جسده تقطيعاً... فهربت مع والدتها إلى الأردن منذ أشهر ليست كثيرة، وتمرض الام وتدخل المستشفى، بدعم من الامم المتحدة والكاريتاس، واسهام خاص من المستشفى الايطالي. وتموت الام كذلك. لذلك قلت ان ابنتها اليتيمة والارملة واللاجئة تبكي بحرقات... لا بحرقة واحدة.

أذهب إلى مصر للمشاركة في تنصيب البابا الجديد تواضروس. ولم يكن كعادة حكام يوم تتويجهم رافع الرأس مدججاً بالمجوهرات. ولم يمشِ بخيلاء أو كبرياء... بل بقي طوال الوقت خافض الرأس... باكياً، حتى انه لم يستطع أن يقرأ كلمة التتويج... وهي الأعز والأغلى على قلوب الملايين من أبناء كنيسته.

وكان بكاؤه كذلك بحرقات، على رفيق الروح شنودة الثالث، وتأثراً من هيبة الحدث المتطلبة التواضع والخدمة والانحناء فالمسؤولية في الكنيسة خدمة لا تسلط... لكنه بين دمعة وأخرى... كان يبكي على مصر، وعلى تغيّر أحوالها بعد حدث التنصيب بأسبوع، لا أكثر ولا أقل.
دموع هنا ودموع هناك. فالعربُ قد امتهنوا البكاء ومن أجمل قصائدهم ودواوينهم الأشعار الرثائية المبللة بالدموع، وقد تكالبت عليهم مصائب الدنيا، فوجدوا أنفسهم غارقين بالدمع الذي له عناوين كثيرة وأشكال وألوان.

دموع هنا ودموع هناك.... ومن بينها وداع أهل العراق للأردن ورحيلهم إلى أماكن شتى عبر بوابات السفارات... وكم هي قاسية ومؤثرة دموع الرجال الذين وجدوا في الاردن ملجأ وتعزية بعد إخراجهم من أرض الرافدين، وها هم يخرجون من الاردن... ومنه من الشرق كله. وكما بكوا لحظة خروجهم من العراق - بلدهم الاول، يبكون اليوم لحظة خروجهم من الاردن - بلدهم الثاني، قاصدين أماكن شتى في العالم الفسيح.

دموع هنا ودموع هناك. وراهبات القلبين الاقدسين في الاردن وايطاليا والعالم، يرفعن الصلوات مبللة بدموع الحرقة على الراهبة الشابة الأخت "ريما نصري" التي خدمت في كنائس ومدارس الهاشمي الشمالي والزرقاء الشمالي وبيت لحم، ومن يوم انفجار الجامعة في حلب، الى لحظة كتابة هذا المقال، وهي مجهولة الاقامة وفي عداد المفقودين... أما الزعتري فحدث ولا حرج، وقد بكيت على بكاء طفل يتشبث بجلباب أمه وهو يصيح طلباً لطابة كانت جمعية الكاريتاس توزعها ذات نهار.... ولم يحصل عليها... فبكى بكاء حاراً ومراً. لكنه كان يبكي على طابة حيناً.... وعلى وطن يتمزّق ويضيع في الداخل.

دموع هنا ودموع هناك... وقد بدأ العالم عاماً جديداً... مبللا بقطرات المطر، بركة من السماء ورب السماء الذي يغدق عطاياه على الاخيار والاشرار. لكنّه كذلك عام مبلل بالدماء والدموع... وكم يحتاج أطفال باكون اليوم الى من يكفكف دمعتهم... واننا هنا لنحيي كل الجهود المتضافرة من افراد ومؤسسات تحاول ان تمسح الدموع... وما نحتاجه هو الابداع بطرق جديدة للمساعدة.

كفكف دمعة قريبك وافتح صفحة جديدة وسعيدة...

علق عن طريق الفيس بوك علق عن طريق الموقع

التعليقات

1 - دموع, والآم ,واحزان.........

Tue, 01/29/2013 - 21:59

دموع, والآم ,واحزان......... العالم مليء بالمشاكل والمصاعب , شعوب تفرقت وفقدت العديد من ابنائها ......... أين الحل ؟ عمّا يبحث العالم ؟ الطمأنينة , السلام , الآمان ....

نطلب من الجميع صلوات خاصة لأجل الأخت ريما نصري من راهباتنا الغاليات ....
نطلب من رب السلام أن يحل السلام على العالم أجمع عامة وعلى وطننا الغالي بشكل خاص . ونصلي من أجل مليكنا المفدى جلالة الملك عبدالله في عيد ميلاده الميمون راجين من العلي القدير ان يمد في عمره ويعطيه الصحة والعافية ,

2 - عمان

Mon, 01/28/2013 - 10:35

استيقظت هذا الصباح وانا اشعر بالغصة والخمول ، كمن ينتظر تغير ولا يحدث... كالعادة. دعوت الله وصليت صلاة الصباح وسلمت أمري له....و الأن قرأت مقالك يا أبونا- وكالعادة طروحاتك على الوجع- وكم شعرت بالغصة لكل حادثة ذكرتها وكم أشعر دائما بالغصة عندما اشاهد الأخبار او اسمعها او اقرئها وكم هو جبار هذا الانسان بما يمكن ان يفعله من دمار واتساءل لماذا؟؟؟.. الله خلقنا للحب والتسامح لماذا لا نسامح ونحب؟؟؟ ونقاوم الخطيئة لماذا لا نفرح ونساعد بعضنا... وقبل ن استرسل بهذا الكلام والشعور بالاحباط اكثر ارجع الى رسالة القديس بولس الرسول الى اهل فيلبي «افرحوا في الرب كل حين وأقول أيضاً افرحوا... الرب قريب. لا تهتموا بشيء بل في كل شيء بالصلاة والدعاء مع الشكر» (فى4:4-6) وقول البابا شنودة "الضيق لا تمنع الفرح" بمساعدة من فقد الفرح نكون قد فعلنا ذاك للرب ولأنفسنا ايضا فنحن اعضاء بجسد المسيح الواحد ( قراءة قداس الأحد يوم أمس ) فلنفرح معا ونمسح دموع بعضنا البعض ونصلي لبعضنا البعض وأقول لا داع للخوف مما يفعله الناس بكم ثقوا في ذراع المسيح القوية لأنه لا يتخلى عنكم أو يترككم. ربنا موجود

3 - لم نمتهن يا بدر البكاء......

Sun, 01/27/2013 - 00:55

فاجعة هنا........ وفواجع هناك........نزوح هنا......وهجرات هناك...دماء هنا.....واغتيالات للأنسانية هناك لم نمتهن يا بدر البكاء......بل هناك من امتهن قتل الأبرياء. كيف نكفكف دموع من هم غارقين بالدماء....ونفتح صفحات جديدة والأرض ملوثة بالدماء....والهواء. حالة الفوضى والهمجية هذه هل من إنتهاء. باسم الحرية نقتل.......باسم الدين نقتل....باسم الديموقراطية نقتل. كم عذبنا شعوب....وأزهقنا ارواح ....غريب أمر هؤلاء ...عندما يأكلون يسألون هل هو مذبوح حلال......

أرسل تعليقا

لن يظهر للقراء