موقع أبونا abouna.org - إعلام من أجل الإنسان | يصدر عن المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام في الأردن - رئيس التحرير: الأب د.رفعت بدر

نشر الجمعة، ٢٦ أكتوبر / تشرين الأول ٢٠١٨
الكنيسة الكاثوليكية في الفيليبين تعلن عام 2019 سنة للشباب

مانيلا - وكالة فيدس :

أعلن مجلس الأساقفة في الفلبين عام 2019 عام الشباب في الفلبين في استمرار اعقاد سينودس الأساقفة في الفاتيكان.

وكما نقلت اللجنة الأسقفية للشباب، سيحتفل بإطلاق "عام الشباب 2019" في يوم عيد المسيح الملك في 25 تشرين الثاني 2018، ولكن الافتتاح الرسمي سيتم في 2 كانون الاول في مانيلا.

ويعدّ عام الشباب جزءًا من المسار الذي تعدّه الكنيسة الكاثوليكية في الفلبين في التحضير لعام 2021، حيث الاحتفال بمرور 500 عام على وصول البشارة إلى الفلبين (1521-2021). وتم تخصيص كل عام بوضوعٍ محدد، وكان عام 2018 عام الكهنة والمكرسين.

وفي عام 1521 كان السكان الأصليون راجاه هومابون وهارا أميهان أول من تعمّد في الفلبينيين وأعطوا أسماءً جديدة في المعموديّة: كارلوس وجوانا. وقد جلب المرسلون الإسبان الإيمان المسيحي إلى الفلبين منذ 500 عام، واليوم هي البلاد التي تضم أكبر عدد من الكاثوليك في آسيا، حيث يشكّل الكاثوليك 80٪ من أصل 110 مليون نسمة.